الهدوء فى رياض الاطفال والصمت عند منتسورى


 الصمت وسيلة من وسائل التعليم واللعب وتنمية حاسة السمع عند منتسوري

في حين أن المدارس التقليدية تحرص على الهدوء كمظهر من مظاهر النظام والطاعة فقط .
 فلسفة الصمت وتطبيقاتها للأطفال من الأمور التي لم ينتبه لها المربون من قبل كما قالت منتسوري. الصمت يكون مطلوباً في المدارس التقليدية عندما يختل توازن الأمور فقط أما عند ماريا فالأمر مختلف فهو وسيله من وسائل التعليم وتنمية حاسة السمع. 
بالغت منتسوري في التأكيد على أهمية الاعتناء بالحواس كالسمع والبصر وقالت أن الحواس أساس النمو العقلي وهي نوافذ المعرفة. تمرين الحواس له أهمية كبيرة في النمو البيولوجي والاجتماعي أيضا كما تقول منتسوري.

فالمنتسوري نظام يعتمد على التعلم عن طريق الحواس خاصة اللمس .

تعليقات